تاريخ موجز عن دولة إندونيسيا

تاريخ موجز عن دولة إندونيسيا : إندونيسيا (Indonesia) هي دولة ارخبيل في قارة اسيا يبلغ عدد جزرها اكثر من 13 الف جزيرة، نصفها مأهولة بالسكان. تتمتع البلاد بتاريخ طويل من عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي، والذي اصبح اكثر استقرار في الاونة الاخيرة. فيما يلي تاريخ مختصر عن دولة إندونيسيا.

تاريخ إندونيسيا الاول

تتمتع إندونيسيا بتاريخ طويل بدأ مع العديد من الحضارات التي ازدهرت في جزر جاوة وسومطرة. اهم مملكة ظهرت في ما يعرف اليوم بإندونيسيا هي مملكة سريفيجايا، والتي سيطرة عليها بداية من القرن السابع الى القرن الرابع عشر. بداية من القرن الرابع عشر، سيطرة مملكة هندوسية على جزء كبير من اندونيسيا الحالية.

وصول الاسلام الى إندونيسيا

جاء الاسلام اول مرة الى اندونيسيا في القرن الثاني عشر، وبحلول نهاية القرن السادس عشر، كان قد انتشر بين سكان البلاد، واصبح الدين الاكبر خلفا للهندوسية. في أوائل القرن السابع عشر، بدأ الهولنديون بزراعة مستوطنات كبيرة في جزر إندونيسيا، وسرعان ما استطاعوا السيطرة على جزء كبير من البلاد، واستمر الحكم الهولندى لاندونيسيا بعد ذلك لمدة 300 سنة.

بداية الاستقلال

بحلول القرن العشرين ، بدأت إندونيسيا حركة الاستقلال التي نمت بشكل كبير بين الحربين العالمية الأولى والثانية. تعرضت اندونيسيا للاحتلال الياباني خلال الحرب العالمية الثانية، ومع نهاية الحرب، اعلنت مجموعة صغيرة من الإندونيسيين استقلالها لإندونيسيا. في سنة 1945، أنشأت هذه المجموعة جمهورية إندونيسيا.

اندونيسيا بعد الاستقلال

في سنة 1949، اعتمدت اندونيسيا على دستور جديد أنشا حكومة برلمانية، ومع ذلك، لم ينجح كثيرا ، لأن الفرع التنفيذي للحكومة الإندونيسية سيختاره البرلمان نفسه، والذي تم تقسيمه بين مختلف الأحزاب السياسية. كافحت إندونيسيا من أجل حكم نفسها في السنوات التي أعقبت استقلالها، وقد ادى ذلك الى انشاء حكومة استبدادية تسمى استمرت من 1959 الى 1965.

إندونيسيا الحديثة

في سنة 1967، حكم البلاد الجنرال سوهارتو بقبضة من حديد، ما ادى الى العديد من الاضطرابات المدنية المستمرة حتى استقالته في سنة 1998. تولى الرئيس حبيبي رئاسة الجمهورية في سنة 1999، وبدأ في إعادة تأهيل الاقتصاد الإندونيسي وإعادة هيكلة الحكومة، ومنذ ذلك الحين عقدت إندونيسيا العديد من الانتخابات الناجحة، واصبحت اكثر قوة واستقرارا سياسيا واقتصاديا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.