تاريخ موجز عن دولة فرنسا

تاريخ موجز عن دولة فرنسا : فرنسا (France) هي جمهورية تقع في اوروبا الغربية، تعد واحدة من اكثر الدول اهمية سياسيا واقتصاديا، في الماضي والحاضر على حد سواء. فيما يلي تاريخ مختصر عن دولة فرنسا.

تاريخ فرنسا الاول

كانت فرنسا من أوائل الدول التي طورت دولة قومية منظمة. في منتصف القرن السابع عشر، كانت فرنسا من اقوى الدول في اوروبا، وبحلول القرن الثامن عشر، بدأت فرنسا تواجه مشاكل اقتصادية جراء السياسة الخاطئة التي اتبعها الملك لويس الرابع عشر وخلفائه. ما ادى في النهاية الى ثورة الشعب التي عرفت باسم “الثورة الفرنسية”.

فرنسا بعد الثورة الفرنسية

بعد نهاية الثورة الفرنسية في سنة 1794، كانت فرنسا قد تحولت الى جمهورية، وسرعان ما سيطر عليها نابليون الذي صنع منها امبراطورية. في سنة 1870، انخرطت فرنسا في الحرب الفرنسية البروسية ، التي أسست الجمهورية الثالثة للبلاد التي استمرت حتى سنة 1940.

فرنسا خلال الحرب العالمية

تعرضت فرنسا الى خسائر فادحة خلال الحرب العالمية الاولى، وفي سنة 1920، أنشأت خط ماجينوت للدفاع عن حدودها البرية مع المانيا لتجنب غزة اخر محتمل، لكنه دفاعات لم تنجح كثيرا، فقد نجح الجيش النازي من احتلال فرنسا مرة اخرى في الحرب العالمية الثانية.

فرنسا اثناء الحرب العالمية الثانية

نجحت المانيا خلال الحرب العالمية الثانية في غزو فرنسا وتقسيمها الى قسمين، احدهما كانت تحت سيطرة المانيا بشكل مباشر والاخر تحت سيطرة فرنسا، وحتى الاخيرة كانت تسيطر عليها المانيا بطريقة غير مباشرة، وقد عرفت انذاك باسم “فيشي”، بحلول سنة 1942، كانت فرنسا قد تعرضت الى الاحتلال الكامل من قبل قوات المحول.

فرنسا بعد الحرب العالمية الثانية

في سنة 1944، حررت دول الحلفاء فرنسا، وبعد نهاية الحرب بشكل رسمي، انشأت فرنسا دستور جديد للجمهورية. في سنة 1958، انهارت هذه الحكومة بسبب جرائمها في الحرب مع الجزائر. تشكل حكومة جديدة في سنة 1965، وكان رئيسها هو الجنرال شارل ديغول الذي حكم البلاد حتى سنة 1969.

فرنسا الحديثة

منذ نهاية فترة ديغول، كان فرنسا سبعة قادة مختلفين، عملوا جميعا على تحسين علاقة بلادهم مع الدول الاوروبية والاخرى، وقد كانت فرنسا واحدة من الدول المؤسسة الست للاتحاد الاوروبي. في سنة 2017، تم انتخاب ايمانويل ماكرون رئيسا، وخلال فترة ولايته، تعرضت البلاد للعديد من الاحتجاجات رفضا لبعض الاصلاحات الاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.