تاريخ موجز عن دولة كازاخستان

تاريخ موجز عن دولة كازاخستان

تقع جمهورية كازاخستان الحديث في منطقة كانت مسرحًا للعديد من الاحداث والوقائع التاريخية التي أثرت على كامل المنطقة، وفيها ظهرت وازدهرت بعض من اعظم الدول والامبراطوريات في التاريخ.

استقر البشر في كازاخستان لأول مرة قبل عشرات الالاف من السنين، وقد سيطرت عليها مجموعة من الشعوب البدوية عبر التاريخ.

تشير بعض الأدلة الى ان سكان كازاخستان كانوا اول من قام بتدجين الاحصنة، وأيضا أول من قام بزراعة التفاح كمحصول.

في سنة 1206 للميلاد، سيطر جيش جنكيز خان على المنطقة وحكمتها امبراطوريته حتى سنة 1368.

بعد تفكك الإمبراطورية المغولية، أصبحت كازاخستان ضمن أراضي خانية القبيلة الذهبية، والتي حكمها حفيد جنكيز خان بركة خان، ابن عم هولاكو.

اعتنق بركة خان الإسلام متأثرًا بمسلمي بخارى، وحكم دولته بالإسلام، وقدم مبايعته لخليفة للمسلمين، وظل ابناءه من بعد ذلك على نفس المنوال.

الحماية الروسية على كازاخستان

بحلول منتصف القرن الثامن عشر، كانت التهديدات تحيط بكازاخستان من كل الجهات، روسيا من الشرق وروسيا من الغرب.

لحماية أنفسهم من أي غزو محتمل، قبل الكازاخستانيون بالحماية الروسية في سنة 1822.

لم تستمر الحماية سوى 14 سنة قبل أن يثور الشعب لإنهاء الاستعمار الروسي، وقد قتل الالاف من السكان أثناء ذلك.

السيطرة الشيوعية

عقب استيلاء الحزب الشيوعي على الحكم في روسيا سنة 1917، انتهزت كازاخستان الفرصة لتثبيت استقلالها، لكن سرعان ما استعاد السوفييت السيطرة عليها في سنة 1920.

عانت دول اسيا الوسطى من ديكتاتورية ستالين الوحشية، لكن الأمور تحسنت قليلا بعد نهاية الحرب العالمية الثانية.

أصبحت تلك الدول أكثر ازدهارًا بسبب تدفق الروس للعمل في الصناعة ومناجم الفحم التي وفرت الطاقة لباقي الجمهوريات السوفيتية.

كازاخستان الحديثة

اعلنت كازاخستان استقلالها في 16 ديسمبر 1991 بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

بالرغم من ثورتها الطبيعية الوفيرة، الا انها عانت كثيرا من الفساد والديكتاتورية.

حُكمت كازاخستان من نفس الرئيس لخمس فترات رئاسية متتالية، وانتهت بشكل مفاجئ باستقالته في سنة 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *