ماذا يخسر البشر عندما تنقرض الحيوانات

ماذا يخسر البشر عندما تنقرض الحيوانات : في السنوات الأخيرة الماضية، أطلق العلماء الكثير من التحذيرات والانذارات عن اقتراب العديد من الأنواع من الانقراض.

هذا التحذيرات تأتي بالرغم من وجود الملايين من الأنواع الأخرى، لذلك وقد يتساءل البعض عما قد يخسره البشر عندما تنقرض هذه القلة القليلة من الأنواع.

ماذا يخسر البشر عندما تنقرض الحيوانات؟

يخسر البشر الكثير عندما تنقرض الأنواع، وهذا بشمل الجميع دون استثناء، لان كل الأنواع مهمة، ولكل واحدة منها دور حاسم تؤديه في النظام البيئي، والذي يؤثر بشكل مباشر على حياة البشر.

يمكن ان يتسبب اختفاء نوع واحد من مكان واحد في حدوث تموجات في جميع انحاء العالم، كما هو الحال مع لعبة ألينجا، اذا قمت بإزالة قطعة واحدة فقط، فان الهيكل ينهار بالكامل.

الحياة على هذا الكوكب تعمل بنفس طريقة تلك اللعبة، اذا ازلنا كائنا واحدا، فقد تنهار أنظمة بيئية بأكملها، على سبيل المثال، السلسلة الغذائية.

تجمع السلسلة الغذائية العديد من سلاسل الغذاء معًا، تبدأ من الحيوانات العاشبة وتنتهي عند المفترسات، واذا اختطى نوع من هذه السلسلة، فان الشبكة بأكملها تتعطل.

التلقيح

التلقيح هي خدمة رئيسية مهمة تقدمها بعض الانواع المعروفة بالملقحات، وهذه الأنواع معرضة للغاية لخطر الانقراض، كما هو الحال عليه مع النحل.

تُلقح 75 في المائة من جميع النباتات بواسطة النحل والطيور والحشرات، واذا انخفض عدد هذه الأنواع، فان العديد من النباتات ستواجه أيضًا خطر الموت.

هذه النباتات توفر طعامًا للحيوانات البرية الكبيرة، وتنتج طعاما ذو قيمة للبشر، وبالتالي، فان انخفاضها يؤثر بشكل مباشر علينا نحن البشر.

انقراض الذئاب من الولايات المتحدة

في الولايات المتحدة، انقرضت الذئاب قبل عدة سنوات (انقراض المحلي)، وهذا ما سمح لتكاثر مجموعة من فراسها الطبيعية مثل الغزلان والايائل.

نمو اعداد اكلات العشب أدى الى القضاء على مساحات شاسعة من النباتات.

اختفاء هذه النباتات أثر على أعداد الطيور، لان الطعام اصبح اقل وفرة، وعندما تنخفض الطيور، تزداد اعداد الحشرات، والجميع سيحدث عندما تكثر الحشرات عن حدها.

هذا الامر اجبر الولايات المتحدة الامريكية على ادخال الذائب مرة أخرى الى العديد من نظمها البيئية حيث تعيش اليوم بحماية صارمة من القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.