ما هي عاصمة دولة ميانمار؟

ما هي عاصمة دولة ميانمار؟

اتخذت ميانمار العديد من العواصم على مدار تاريخها الذي يمتد لأكثر من الف سنة، واخر مرة قامت بتغيير عاصمتها، وقع الاختيار على مدينة نايبيداو، والتي تعتبر اليوم من اغرب العواصم في العالم.

مدينة نايبيداو هي ثالث أكبر مدينة في ميانمار، والعاصمة منذ 6 نوفمبر 2005.

حلت نايبيداو محل العاصمة السابقة يانغونك، وهي من المدن القليلة في المنطقة التي تم التخطيط لها بالكامل، فقد بنيت خصيصاً لتكون عاصمة.

نايبيداو هي مقر حكومة ميانمار ومقر البرلمان والمحكمة العليا والقصر الرئاسي والوزارات الحكومية والجيش وجميع مؤسسات الدولة الأخرى، إضافة الى انها مثر انعقاد معظم الاحداث والمناسبات الوطنية.

العاصمة الجديدة كانت من بنات أفكار القائد العسكري تان شوي الذي تخلى عن السلطة في سنة 2011.

بدأت ميانمار طريقها نحو الديمقراطية بدع ذلك، لكن سركان ما قاد الجيش انقلابا أخر على السلطة في سنة 2021.

السبب من بناء عاصمة جديدة كان تخفيف الضغط على العاصمة السابقة، لكن المحللين وصفوا القرار بانه جاء بدافع الرغبة في تأمين مقر السلطة الجيش من أي تهديد، مثل الاحتجاجات الشعبية.

لماذا تلقب بأغرب عاصمة في العالم؟

هناك اكثر من سبب يجعل من نايبيداو أغرب عاصمة في العالم، منها مساحتها الكبيرة التي تبلغ ستة اضعاف مساحة مدينة نيويورك الامريكية، وهو أمر غريب في دولة تعتبر من افقر الدول في جنوب شرق اسيا.

تشير الأرقام الرسمية الى ان عدد سكانها يبلغ 924 الف نسمة، وحتى لو كانت هذه الأرقام صحيحة، فالكثافة السكانية فيها ستبلغ 339 نسمة لكل ميل مربع.

على سبيل المقارنة، تبلغ الكثافة السكانية في مدينة باريس 53 الف نسمة لكل ميل مربع.

ظهرت المدينة كعاصمة جديدة في سنة 2005، ولم يعرف العالم شيئًا عن خطط الحكومة حتى قررت نقل المكاتب الحكومية بين عشية وضحاها، وقد ظلت بلا اسم لمدة سنة تقريبا.

يصفها بعض المراقبون بانها مدينة فارغة، مع طرق عريضة بالكاد تتحرك عبرها السيارات، وبعضها خالية تماما.

العلامات الوحيدة على الحياة على طول الطرق السريع هم عمال النظافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *