هجرة الحيوانات البرية الكبرى في تنزانيا

هجرة الحيوانات البرية الكبرى في تنزانيا : تقدم قارة أفريقيا العديد من الوجهات الرائعة لمشاهدة الحياة البرية، وقد تكون تنزانيا (Tanzania) هي الافضل بينها، وذلك لسبب واحد، انها موطن هجرة الحيوانات البرية الكبرى، أو هجرة سيرينجيتي. فيما يلي نتعرف اكثر عن هجرة الحيوانات البرية الكبرى في أفريقيا، والتي تعرف أيضا باسم هجرة سيرينجيتي.

ما هي هجرة الحيوانات البرية الكبرى

هجرة الحيوانات البرية الكبرى، أو هجرة سيرينجيتي، هي هجرة سنوية تحدث عبر الجزء الشمالي من تنزانيا وأجزاء من كينيا. في هذه الهجرة يشارك أكثر من 2 مليون حيوان بري للبحث عن الطعام. تهاجر هذه الحيوانات حول حديقة سيرينجيتي، وعادة ما تختار الأماكن التي تشهد على أكبر كمية من الأمطار، حيث تتوفر الأعشاب الأكثر خضرة. خلال هذه الهجرة يمكن مشاهدة عدد من الحيوانات البرية في مكان واحد اكثر من اي مكان او هجرة اخرى في العالم، ما يجعلها من اكثر الاحداث جذبا للسياح في القارة الافريقية.

متى تحدث الهجرة

حرفيا، فان الهجرة تحدث خلال العام بأكمله، ففي أي وقت يمكن للزائر مشاهدة هذه الرحلة، وفي معظم أيام السنة، تكون هذه الهجرة في الجزء الشمالي من تنزانيا. مع ذلك، هناك فترات زمنية تعد هي الأفضل لزيارة تنزانيا لمشاهدة هذه الهجرة، وهذه الفترة تبدأ من يوليو الى اكتوبر. في تلك الفترة من السنة، تعبر الحيوانات البرية نهر مارا في تنزانيا بين لاماي ويدج بالقرب من الحدود الكينية، وهي المنطقة التي تعد الموقع الرئيسي لهذه الهجرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.