10 أشياء عليك معرفتها عن مثلث برمودا

10 أشياء عليك معرفتها عن مثلث برمودا : حتى اليوم، ما زال مثلث برمودا (Bermuda Triangle) أحد الألغاز المحيرة للعقل، فهل حقا هذه المنطقة هي كما يعتقد الناس موطن للظواهر الغامضة، أما أنها مجرد أساطير وخرافات لا غير. فيما يلي نقدم 10 أشياء عليك معرفتها عن مثلث برمودا.

ليست على أي خريطة

برمودا هي مجموعة من الجزر التي تملكها بريطانيا ، يقدر عددها بحوالي 138 جزيرة ، تقع جميعها في شمال المحيط الأطلسي، واقرب قارة من برمودا هي أمريكا الشمالية، يبدأ مثلث برمودا من مدينة ميامي الأمريكية وينتهي في جزيرة بورتوريكو، ويعتقد أن مساحة المثلث تقدر بنحو 500 ألف ميل مربع على الأقل.

اختفاء الطائرات

ما يضيف الغموض إلى مثلث برمودا هو أن أي عملية إبلاغ عن اختفاء طائرة او سفينة او اي نوع من السفن في المثلث أو بالقرب منه، لا يستطيع رجال الإنقاذ والمحققون في كثير من الأحيان العثور على أي أثر للسقوط أو التحطم، وأقرب تفسير لذلك، هي التيارات القوية التي يشهدها هذا المثلث، فتكون سبب في توزيع حطام الأجسام على جميع أنحاء شمال المحيط الأطلسي.

الرحلة 19

كانت الرحلة 19 عبارة عن مهمة شملت خمس طائرات تتكون من 14 شخصا، انطلقت في 5 ديسمبر 1945 من فلوريدا الامريكية، وبعد مروره من المثلث اختفى 13 رجلا من الفرقة، ولم ينجو سوى الملازم تايلور الذي لم يتمكن من معرفة ما حدث لزملائه، ومنذ تلك اللحظة بدأت الأسرار والنظريات حول هذا المثلث، وعرف آنذاك ولا يزال بمثلث الشيطان.

عدد الوفيات من المثلث 

حتى يومنا هذا فان عدد الاشخاص الذين ماتوا في هذا المثلث مجهول، على الرغم من وجود بعض التقديرات والتي تشير الى حوالي مائة شخص، فيما يشير الاخرين الى ارقام اكبر من ذلك، الى اكثر من الفي قتيل، وبحسب بعض التقارير فإن عدد السفن التي تحطمت في المثلث يقدر عددها بـ 50 سفينة ، في حين ان عدد الطائرات وصل إلى 20 طائرة.

البوصلة والمثلث

تاريخ المثلث بدأ منذ القدم، فأول لغز متعلق بالبوصلة حدث في هذا المكان، فيقوم المستكشف كريستوفر كولومبوس أن البوصلة لم تعمل بالشكل الصحيح عندما كان في داخل منطقة المثلث، وذكر أنه شاهد جسما غريبا في المنطقة في احد الليالي، وهذا الأمر حدث في وقت لم يكن يعرف شيء عن مثلث برمودا، والغريب في الأمر أن البوصلة لا تعمل بالشكل الصحيح حتى يومنا هذا في المثلث، وهناك تفسيرات علمية لذلك، لكنها لا تكفي أنصار نظريات المؤامرة.

السفر عبر الزمان

من أكثر النظريات التي تحوم حول مثلث برمودا ، هي انها منطقة أو بواب للسفر عبر الزمان، ويقال إن الذين اختفوا في هذا المثلث لم يقتلوا إنما انتقلوا عبر الزمن، ربما نحو المستقبل او الماضي، ويعتمد البعض على ذلك بسبب الضباب الشديد الذي يظهر في منطقة المثلث، ويقال انه ضباب إلكتروني أي شخص يلمسه يحوله عبر الزمن، وعلى الرغم من أنها نظرية غريبة نوعا ما الا نظرية لها الكثير من الأنصار.

المنطقة 51

بجانب مثلث برمودا هناك منطقة اخرى يحوم حولها الغموض وهي المنطقة 51، والتشابه بينهما يكمن في وجود منطقة عسكرية تابعة للولايات المتحدة الأمريكية، فالاخيرة تمتلك قاعدة عسكرية في المثلث، وبالضبط في جزر البهاما، ويقال ان الحكومة الامريكية تعلم شيئا ما وتخفيه عن العالم ، وإنها ربما تتواصل مع الاجانب من هذه المنطقة كما يعتقد بانها تفعل في المنقطة 51.

نظرية أتلانتس

بعيدا عن الأجانب وحكومة الولايات المتحدة فإن البعض يذهب إلى أكثر من ذلك، ويعتقد بأن مثلث برمودا هو موطن المدينة المفقودة اتلانتس، وكما هو معروف فان هذه المدينة تقع في أسفل المياه ولا يعرف أحد مكانها ، هذا في حالة ان كانت موجودة في الأساس، وتزعم بعض النظريات إلى أن المدينة تم ابتلاعها من المثلث كما تفعل مع الطائرات والسفن.

الاخطاء البشرية

بعيدا عن كل النظريات فإن العديد من العلماء والخبراء لا يصدقون أي من الالغاز او الاسرار المحيطة بمثلث برمودا، ويقولون ببساطة أن جميع الحوادث التي حدثت في المنطقة ما هي الا أخطاء بشرية ، ومن أجل التستر على تلك الأخطاء يتم توجيه أصابع الاتهام الى المثلث أو القوى الغير طبيعية في المنطقة، ويشيرون إلى أن الطائرات والسفن تمر باستمرار من المثلث ، وإذا كان حقا ذو قوى خارقة فلماذا لا يقوم بابتلاع تلك الاجسام.

آخر الضحايا

اخرى حادث اختفاء في مثلث برمودا حدث في سنة 2015، عندما كانت سفينة شحن مكونة من 33 شخصا، اختفت السفينة ولم تترك اثرا واحدا، وأفراد الطاقم المكون من 33 شخصا لا يعرف حتى الآن مصيرهم، اما اخر حادث اختفاء طائر فقد حدث في سنة 2017 عند اختفاء طائرة كانت تحمل اربع افراد من عائلة واحدة، ولم يتمكن الباحثون من العثور على جثتهم أو أي حطام للطائرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.