كيف أصبحت هاواي ولاية أمريكية

كيف أصبحت هاواي ولاية أمريكية : هاواي هي الولايات الامريكية الوحيدة إلى جانب الاسكا التي لا تقع بين الحدود الامريكية الكندية والمكسيكية، كما أنها آخر الولايات التي انضمت الى البلاد، وفيما يلي تاريخ مختصر عن هاواي وكيف أصبحت ولاية أمريكية.

كيف أصبحت هاواي ولاية أمريكية

عاش البشر في ولاية هاواي لأول مرة حوالي القرن الخامس، وفي سنة 1778، وصل أول أوروبي إلى جزرها، وهو الكابتن البريطاني جيمس كوك.

في ثلاثينيات القرن التاسع عشر، جاء الأمريكيون إلى الجزيرة بحثا عن السكر وخشب الصندل، وبحلول خمسينيات القرن التاسع عشر، أصبحت تجارة السكر تجارة مربحة للغاية، وجعلت الجزيرة تكتسب المزيد من الاهمية.

بداية من سنة 1840، كانت الجزيرة مملكة مستقلة، وكانت لها علاقة قوية مع الولايات المتحدة، وفي سنة 1887، أنشأت الولايات المتحدة قاعدة بحرية في الجزيرة.

اقرأ أيضا: المناطق الأربعة الرئيسية في الولايات المتحدة

بداية من سنة 1891، بدأت هاواي تشهد مجموعة من المشاكل السياسية انتهت بالانقلاب على المملكة، وسرعان ما أصبحت محمية امريكية.

في سنة 1898، وافق الكونجرس الأمريكي على الضم الرسمي لهاواي نظرا للأهمية الاستراتيجية لجزرها.

بعد انضمام هاواي إلى الولايات المتحدة، بدأت الثقافة تتأكل شيئا فشيئا، ولم يسمح للطلاب بالتحدث بلغتهم الأم في المدرسة، وأصبحت الرعاية الطبية غير مجانية كما كانت في السابق.

يقول بعض المؤرخين، أن الخطوة التي قامت بها الولايات المتحدة لم تكون ضما بل احتلال، لكن من جهة أخرى، شهد اقتصاد الجزيرة نموا سريعا، واصبحت هاواي واحدة من أشهر الوجهات السياحية في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.