متى أعلنت البرازيل الاستقلال

متى أعلنت البرازيل الاستقلال : كانت البرازيل تحت الحكم البرتغالي منذ أبريل سنة 1500، عندما قام القائد بيدرو ألفاريس كابرال بقيادة أسطول أقام معسكرا في المنطقة استعداد للمعارك مع الشعوب والقبائل الاصلية، والتي كان لكل واحدة منها نظامها الخاصة.

متى أعلنت البرازيل الاستقلال

أعلنت البرازيل استقلالها التام عن الامبراطورية البرتغالية في 7 سبتمبر 1822، وجاء الإعلان من الأمير بيدرو، أول حاكم في تاريخ الإمبراطورية البرازيلية، وفي هذا اليوم تحتفل البلاد كل سنة بعيد الاستقلال.

قبل الاستقلال، كانت البرازيل أرضا برتغالية لعقود، وقد بدأ استقرارها في هذه الارض منذ سنة 1500، وبحلول سنة 1534، كانت قد احتلت معظم الأراضي البرازيلية.

قسمت البرازيل آنذاك إلى خمسة عشر مستعمرة، لكن المشاكل الادارية ادت الى تعيين ملك واحد على جميع الأراضي، وبسبب قلة العمال، تم جلب الأفارقة للعمل في مزارع السكر.

في سنة 1567، استولت البرتغال على مدينة ريو دي جانيرو، وفي سنة 1615، استولوا على ساو لويس، وبحلول سنة 1680، كان التوسع البرتغالي قد بلغ حتى الاوروغواي.

في سنة 1807، تعرضت البرتغال للغزو الفرنسي، ما ادى الى هروب العائلة الملكية البرتغالية الى البرازيل، فأصبحت ريو دي جانيرو عصامتهم الجديدة. في سنة 1815، طرد الجيش الفرنسي من البرتغال.

اقرا أيضا: متى حصلت مصر على استقلالها

وصل الأمير بيدرو ابن الملك جون السادس الى حكم البرازيل في سنة 1815، وفي عهد هذا الأمير، أصبحت السياسات البرتغالية نحو البرازيل مختلفة الى حد كبير، وادت الى انخفاض أهميتها بشكل ملحوظ.

هذه الأحداث أغضبت الشعب والأمير على حد سواء، وفي سنة 1822، تلقى الأمير أمرا بالعودة إلى البرتغال، وبدلا من الاجابة، أعلن استقلاله عن البرتغاليين.

بدأت حرب الاستقلال في نفس تلك السنة، وكانت بين الجيش البرازيلي والجيش البرتغالي، وهذه الاولى، استعانة بالعبيد والمتطوعين، وقد نجحت في السيطرة على العديد من الأراضي لنفسها، بما في ذلك العاصمة ريو دي جانيرو.

جزء كبير من الجيش البرازيلي الذي تمرد على البرتغال كانوا برتغاليين أعلنوا ولائهم للدولة الجديدة، ومع ذلك،لم يكن الحاكم البرازيلي يثق كثيرا في هؤلاء، لذلك لجأ إلى تجنيد ضباط وبحارين من بريطانيا سرا.

بحلول سنة 1824، غادرت جميع القوات البرتغالية البرازيل، ومنذ ذلك الحين، عملت البرازيل على تحرير المزيد من الأراضي المحيط بها من الاحتلال أو من الطغاة، وخاصة الأرجنتين والأوروغواي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.